خضع ​منتخب لبنان​ لكرة القدم للحصة التدريبية الاولى في المعسكر الداخلي الذي يقيمه قبل استقبال المنتخب ​الكوري الجنوبي​ على ارض ملعب المدينة الرياضية في بيروت، حيث اجرى مراسل صحيفة "السبورت" الالكترونية راغب سليم مقابلة مع المدير الفني للمنتخب اللبناني ​ليفيو تشوبوتاريو​ الذي اكد ان امور ايجابية واخرى سلبية طالت الكرة اللبنانية خلال الاسابيع القليلة الماضية، وعلى راسها فوز نادي العهد بلقب كاس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم وهو اول لقب اسيوي للبنان على مستوى كرة القدم، معتبراً ان هذا فخر وعز لجميع الجمهور اللبناني، موجهة تحية الى نادي العهد وجماهيره باسم المنتخب بعد تحقيق هذا الفوز، لافتاً الى ان احراز هذا اللقب يؤكد ان اللاعب اللبناني لديه امكانيات يمكن الاستفاة منها.

اما على مستوى ما يحصل في البلاد، فان الامور اثرت بشكل سلبي على الفريق نظراً لان غياب المباريات يؤثر على مستوى جهوزية المنتخب على الرغم من استمرار التمارين، واضاف تشوبوتاريو:" ساعتمد على عزيمة الشباب خاصة وان المباراة ستلعب على ارضنا وبين جمهورنا وهم يمتلكون حوافز عالية ما يعطيني امل في المباراتين القادمتين".

واضاف تشوبوتاريو ان عودة كل من باسل جرادي وجوان العمري سيشكل عاملا مهما داعما للمنتخب نظراً لان اللاعبان نجحا في المشاركة لمدة 90 دقيقة في اخر مباريات فرقهم، واكد تشوبوتاريو ان اللاعبان سيقدمان كل ما لديهما خلال هاتين المبارتين القادمتين لتحقيق نتائج ايجابية، لكن قوة المنتخب هي بقوة المجموعة كاملة، الا انه وعند مشاركة لاعبين بهذا الحجم فان الامر يعطي دفعة ايجابية للمجموعة خاصة وان اللاعبين بالمستوى البدني وهذا ما سيساعد المجموعة.