في قمة المرحلة الـ 11 من الدوري الألماني لكرة القدم "البوندسليغا" تمكن فريق ​بايرن ميونيخ​ من تحقيق انتصار مستحق في المباراة التي استضاف بها ضيفه ​بوروسيا دورتموند​، على ملعب أليانز أرينا، وكانت هذه المواجهة قد انتهت برباعية نظيفة.

دخل الفريق البافاري هذه المواجهة وهو يحتل المركز الخامس بـ 18 نقطة، فيما يحتل بوروسيا دورتموند الترتيب الثالث بـ 19 نقطة بفارق 3 نقاط عن بوروسيا مونشنغلادباخ المتصدر.

وخاض البايرن هذا الكلاسيكو لأول مرة تحت قيادة المدرب الألماني هانز فليك الذي تولى المهمة بعد إقالة الكرواتي نيكو كوفاتش، حيث كان مساعدًا له، ويعاني الفريق من غيابات بارزة في خط الدفاع، في ظل إصابة الثنائي نيكلاس سولي ولوكاس هيرنانديز، بالإضافة إلى إيقاف جيروم بواتينغ بعد طرده في الجولة الماضية.

وبالعودة الى المباراة، تمكن الفريق البافاري من فرض سيطرته على مجريات اللقاء منذ البداية، لحين تمكن النجم البولندي روبيرت ليفاندوفسكي من افتتاح التسجيل في الدقيقة 17 وذلك بعد ان تلقى تمريرة حاسمة من زميله بنجامين بافارد، لتشتعل اجواء اللقاء حيث اعتمد فريق الضيوف على الهجمات المرتدة ولكن فرصه باءت بالفشل بينما عاد الفريق البافاري ليفرض سيطرته على الكرة لحين انتهاء الشوط الاول.

ومع بداية الشوط الثاني، تمكن النجم سيرج غنابري من احراز الهدف الثاني للفريق البافاري بعد تمريرة حاسمة من زميله توماس مولر الذي ساعد ليفا على تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 75، وبعد 4 دقائق فقط احرز لاعب نادي بوروسيا دورتموند ماتس هاميلز هدف بالخطأ في مرماه، ليمنح فريق اصحاب الارض اريحية كبيرة لحين انتهاء اللقاء برباعية نظيفة.

لمتابعة نتائج المباريات وترتيب الفرقاضغط هنا.