أسبوع جديد من الإثارة الكروية مع مباريات منتظرة يومي السبت والأحد مع استمرار الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى في الدوران مع انطلاقة مميزة لموسم 2019/2020. دعونا الآن نتعرف على أهم خمس مباريات أوروبية في الدوريات الكبرى لا يجب تفويتها أبدا في عطلة نهاية الأسبوع.

1. روما – ​نابولي​ ( السبت الساعة 16.00 بتوقيت بيروت ):

يستقبل روما صاحب المركز الرابع برصيد 19 نقطة نابولي صاحب المركز السادس برصيد 18 نقطة في أهم مواجهات المرحلة الحادية عشر من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

ويأمل روما في تحقيق فوز جديد والتقدم أكثر نحو الصدارة التي يوجد فيها الثلاثي اليوفي، إنتر وأتالانتا أما نابولي فلا مجال أمامه إلا الخروج بالنقاط الثلاث بدوره لعدم السماح لفرق المقدمة بالإبتعاد عنه اكثر.

روما مع مدربه باولو فونسيكا يلعب بالرسم التكتيكي 4-2-3-1 حيث يمكن وصف الفريق بالقوي هجوميا لكن مع مشاكل دفاعية واضحة وتعكسها اهتزاز شباك الفريق 11 مرة في 10 مباريات وهذا يعود إلى البطء في العودة وإغلاق المساحات عند فقدان الكرة أما نابولي مع المدرب كارلو أنشيلوتي فهو يلعب بالرسم التكتيكي 4-4-2 ويتشابه تماما بنفس صفات روما إنما مع قوة هجومية أفضل وضعف دفاعي أوضح فشباك الفريق تلقت 13 هدفا وهذا بسبب الكرة الهجومية المفتوحة التي يود أنشيلوتي تقديمها مع الفريق ما يضعنا أمام مباراة لا يمكن توقع السيناريو الخاص بها مع رغبة كل فريق بالفوز وخطف النقاط كاملة.

2. بوروسيا ​دورتموند​ – فولفسبورغ ( السبت الساعة 16.30 بتوقيت بيروت ):

يستقبل بوروسيا دورتموند صاحب المركز الخامس برصيد 16 نقطة فولفسبورغ صاحب المركز الرابع برصيد 17 نقطة في أهم مواجهات المرحلة العاشرة من الدوري الألماني لكرة القدم.

ويأمل بوروسيا دورتموند في تحقيق الفوز والإقتراب أكثر من الصدارة بينما يعتبر المركز الرابع هدفا لفولفسبورغ الطامح لتحقيق حلمه ألا وهو المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

ومع المدرب لوسيان فافر، يلعب بوروسيا دورتموند بالرسم التكتيكي 4-2-3-1 مع سعي من فافر دائما لتقديم كرة قدم قائمة على أساس الإستحواذ والسيطرة في خط وسط الملعب من أجل إجبار الخصم على تحمل العبء الدفاعي للمباراة بشكل مبكر مع تطبيق الضغط العالي في ملعب الخصم أما فولفسبورغ مع المدرب أوليفر غاسنر فهو يلعب بالرسم التكتيكي 3-4-2-1 حيث يعد الفريق لحد الآن الفريق الأقوى دفاعيا في الدوري إذ لم تهتز شباكه إلا 5 مرات وذلك بفضل المنظومة الدفاعية الصلبة التي بناها غاسنر والتي ستكون أمام اختبار جدي بمواجهة القوة الهجومية الضاربة لبوروسيا دورتموند مع التركيز في المقابل هجوميا على اللعب المرتد لاستغلال تقدم لاعبي دورتموند الدائم للأمام.

3. أولمبيك ​مارسيليا​ – ليل ( السبت الساعة 18.30 بتوقيت بيروت ):

يستضيف أولمبيك مارسيليا صاحب المركز السابع برصيد 16 نقطة ليل صاحب المركز الثالث برصيد 18 نقطة في قمة مواجهات المرحلة الثانية عشر من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

ومع وجود ما يشبه القطار وفارق النقاط الضئيل بين الفرق من المركز الثاني إلى المركز الحادي عشر، فإن المواجهات بين تلك الفرق ستكون بمثابة مواجهة النقاط الست مع ضرروة الفوز أو أقله تجنب الخسارة وهذا سيكون هدف كلا الفريقين، أولمبيك مارسيليا وليل. أولمبيك مارسيليا مع المدرب أندري فيلاس بواش، يلعب بالرسم التكتيكي 4-3-1-2 حيث يركز على خط وسط الملعب وإيجاد قوة جيدة تحمي الرباعي الدفاعي وتمد الخط الهجومي للفريق بالكرات الأمامية لكن اللعب ب3 لاعبين إرتكاز لم يجد نفعه لحد الآن مع ضعف واضح لدى الفريق دفاعيا أما ليل مع المدرب كريستوف غالتييه فهو يلعب بالرسم التكتيكي 3-4-3 إذ يظهر الفريق بشكل متوازن تكتيكيا مع انضباط جيد وحسن انتشار في خط وسط الملعب وهو لن يكون لقمة سائغة أمام مارسيليا ما يضعنا أمام مواجهة قد تكون مغلقة وتكتيكية منها أكثر من فنية وهجومية.

4. إشبيلية – أتلتيكو مدريد ( السبت الساعة 19.30 بتوقيت بيروت ):

يستضيف إشبيلية صاحب المركز الخامس برصيد 20 نقطة أتلتيكو مدريد صاحب المركز الرابع بنفس رصيد النقاط في قمة المرحلة الثانية عشر من الدوري الإسباني لكرة القدم. إشبيلية يطمح إلى تحقيق الإنتصار وتعزيز حظوظه في الوصول إلى صدارة الدوري أما أتلتيكو مدريد فهو الآخر لا يريد التفريط بأي نقطة في الصراع المحتدم على قمة الدوري الإسباني.

ومع مدربه جولين لوبيتيغي، يلعب بالرسم التكتيكي 4-3-3 حيث يميل للعب كرة قدم هجومية مع سرعة في نقل الكرة والتحرك سواء من طرفي الملعب أو من العمق غير أن الفريق يعاني دفاعيا وهذا ما سيحاول لوبيتيغي معالجته من خلال التقارب بين الخطوط الثلاثة والضغط المتواصل على حامل الكرة في وسط الملعب عند أتلتيكو مدريد الذي يلعب مع مدربه دييغو سيميوني بالرسم التكتيكي 4-4-2 حيث ما زال الفريق يظهر نفس الصلابة الدفاعية إذ لم تهتز شباكه سوى 6 مرات في 11 مباراة لكن الفريق عليه التحسن في الشق الهجومي ومحاولة ترجمة نسبة استحواذه الكبيرة على الكرة إلى فرص خطرة تهدد مرمى الخصم وتسمح له بتسجيل الأهداف.

5. إيفرتون – ​توتنهام​ هوتسبيرز ( الأحد الساعة 18.30 بتوقيت بيروت ):

يستقبل إيفرتون صاحب المركز السادس عشر برصيد 10 نقاط توتنهام هوتسبيرز صاحب المركز الحادي عشر برصيد 12 نقطة في مباراة هامة ضمن المرحلة الحادية عشر من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

ولم يحقق كلا الفريقين الإنطلاقة المطلوبة لحد الآن فإيفرتون متواجد في مركز لا يليق به إطلاقا أما توتنهام هوتسبيرز فهو عليه النهوض سريعا كيلا يفوته قطار المراكز الأربعة الأولى بشكل مبكر هذا الموسم.

ومع المدرب ماركو سيلفا، يلعب إيفرتون بالرسم التكتيكي 4-2-3-1 غير أن الفريق يعاني من مشاكل هجومية ودفاعية على حد سواء مع غياب الشخصية القوية وتفكك تكتيكي واضح بين خطوط الفريق الثلاثة أما توتنهام مع المدرب ماوريسيو بوتشيتينيو فهو يفضل اللعب بالرسم التكتيكي 4-3-1-2 غير أن الفريق ما زال يفتقد للثقة اللازمة في نفسه وهذا ينعكس على أداء الفريق داخل الملعب حيث لا يقدم الكرة التي عوّد المشاهدين عليها، تلك القائمة على الضغط الهجومي المتواصل مع كرة قدم شاملة وهو ما على بوتشيتينيو إعادة إحيائه داخل الفريق قبل فوات الأوان في ظل الحديث عن إمكانية رحيله من الفريق.