إعتبر النجم ​الأرجنتين​ي السابق ​غابرييل باتيستوتا​، أن مواطنه ​ليونيل ميسي​ هو أفضل لاعب في العالم حالياً، بينما رأى أن الأسطورة ​دييغو أرماندو مارادونا​ هو الأفضل في التاريخ.

ونقلت صحيفة "ماركا" الإسبانية، عن غابرييل باتيستوتا قوله: "مارادونا الأفضل في العديد من الجوانب. قد يكون ميسي أقوى من ناحية المهارات، ولكن هذا لا يهم. بالنسبة لي، ليو هو الأفضل في العالم في الوقت الحالي، لكن مارادونا هو الأفضل في التاريخ. هذا هو رأيي، وأنا لا أفرضه على أي شخص".

​​​​​​​

وأضاف: "ربما سيقول زملاء ميسي في المنتخب بأنه هو اللاعب الأعظم، وليس دييغو. هم لعبوا مع ليو وأنا لعبت مع دييغو".