يبدو أن إدارة ​آرسنال​ تود التريث بإتخاذ قرار إقالة ​أوناي إيمري​ ولكن في الوقت نفسه هناك عدة بدائل متميزة متاحة، منها البرتغالي ​جوزيه مورينيو​.

وعلى الرغم من اختلاف أسلوب مورينيو مع طريقة لعب آرسنال منذ تولي ​آرسين فينغر​ مهمة تدريبه، فإن جمهور "الغانرز" يطالبون بالتعاقد مع البرتغالي من أجل استعادة الفريق لمساره الطبيعي.

وذكرت صحيفة "إكسبريس" الإنكليزية: "آرسنال ليس جيداً بما فيه الكفاية لتقديم كرة قدم رائعة وهجومية، هذه الطريقة تأتي بثمارها مع كلوب وغوارديولا لأنهما يمتلكان الأدوات الكافية، آرسنال لديه خط هجوم جيد، ولكنه ليس بنفس مستوى خصميه".

وأشارت بعض التقارير الإنكليزية إلى أن مورينيو يروق له خوض تحد جديد بالدوري الإنكليزي الممتاز، فالبرتغالي ينتظر وصول عرض يُتيح له العودة إلى قمة الكرة الأوروبية، ولهذا قد يكون "الغانرز" ثالث فريق إنكليزي يتولى تدريبه.

وهناك عدد من المدربين الآخرين مرشحين لتولي مهمة قيادة الفريق، على رأسهم الإيطالي ​ماسيميليانو أليغري​، المرشح أيضاً لقيادة ​مانشستر يونايتد​، والأرجنتيني ​خورخي سامباولي​، مدرب ​سانتوس​ البرازيلي.