أصبح الارجنتيني ليونيل ميسي أول لاعب يسجل هدفا على الاقل في 15 موسما متتاليا ضمن دوري ابطال اوروبا في كرة القدم، عندما قاد ​برشلونة​ الإسباني الى فوز صعب على مضيفه ​سلافيا براغ​ التشيكي 2-1 في الجولة الثالثة من دور المجموعات ل​دوري الابطال​، وقد قدم الحارس الالماني في صفوف برشلونة مارك اندريه تير شتيغن اداء رائعا وتصدى لاكثر من كرة حرمت اصحاب الارض من ادراك التعادل امام الفريق الكتالوني.

وفي الدقيقة 26 تسديدة قوية من مهاجم سلافيا وردة فعل سريعة من الحارس الالماني منقذا مرماه من هدف محقق بعدما تقدم خطوتين الى الامام من اجل تصغير المرمى.

في الدقيقة 35 تألق ثاني من شتيغن حيث تواجد في المكان المناسب للتسديدة التي اطلقت تجاه مرماه.

في الدقيقة 36 تيرشتيغن يحرم سلافيا من هدف ثالث محقق بعدما سيطر على الكرة على دفعتين وهو معروف بتقدمه عن مرماه لحظة تسديد الكرة من اللاعب خصم.

في الدقيقة 39 حارس مرمى سلافيا ينقذ مرماه من تسديدة عن مسافة قريبة لا تتعدى المترين وهنا طريقة صده للكرة اثبتت خبرته الكبيرة لانه استعمل جسمه ويده لتسكير الزاوية الضيقة ومن ثم مد قدمه بعكس جسمه حارما برشلونة من هدف محقق.

في الدقيقة 57 برشلونة يسجل هدفا وكولار حارس مرمى سلافيا يتحمل الجزء الاكبر منه لانه كان يقف على نفس الزاوية الملاصقة للقائم ولكن لحظة تسديد الكرة ابتعد عنها.