ليلة جديدة من ليالي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم سنكون على موعد معها حيث ستجري 8 مواجهات هامة ضمن المجموعات الأربعة الأولى وذلك في إطار الجولة الثالثة من دور المجموعات حيث سنتعرف الآن على أبرز 3 مباريات فيها والتي لا ننصح قرائنا الأعزاء بتفويتها إطلاقا.

غلطة سراي​ التركي – ​ريال مدريد​ الإسباني ( الليلة الساعة 22.00 بتوقيت بيروت ):

يستقبل غلطة سراي على ملعب ترك تيليكوم ستاديوم ريال مدريد في مباراة لا تقبل القسمة على اثنين حيث يملك الفريقان نقطة واحدة ويدخلانها بهدف واحد وهو الفوز خاصة ريال مدريد الذي يمر بفترة حرجة وستكون الخسارة إن حصلت بمثابة ضربة قوية قد تطيح بالفريق مبكرا من البطولة وتطيح أيضا بمدرب الفريق زين الدين زيدان.

ومع مدربه فاتح تيريم، يلعب غلطة سراي بالرسم التكتيكي 4-2-3-1 حيث يقدم الفريق كرة قدم تكتيكية جيدة لكنه يعاني في صناعة الفرص الهجومية وترجمة الإستحواذ الكبير على الكرة نحو لعب هجومي فعال يشكل به الخطورة اللازمة على الخط الدفاعي للخصم أما ريال مدريد مع المدرب زين الدين زيدان فهو يلعب بالرسم التكتيكي 4-3-3 لكن مشكلة الفريق أنه يظهر دون طعم أو لون وبلا شكل واضح تكتيكيا، فنيا ودفاعيا وهذا يجعل الفريف ضعيفا ومن السهل الوصول إلى شباكه مع غياب الأنياب الهجومية وهو أمر سيحاول الفريق التركي استغلاله بشكل جيد خاصة أنه يلعب على أرضه وبين جماهيره.

مانشستر سيتي​ الإنكليزي – ​أتالانتا​ الإيطالي ( الليلة الساعة 22.00 بتوقيت بيروت ):

يستقبل مانشستر سيتي على ملعب الإتحاد أتالانتا في مباراة يسعى مانشستر سيتي من خلالها إلى التشبث بصدارة المجموعة والوصول للنقطة رقم 9 فيما يبحث أتالانتا عن تحقيق أول نقطته بعد بداية سلبية في البطولة التي يشارك فيها لأول مرة وخسر أول مبارتين.

ومع المدرب بيب غوارديولا، يلعب مانشستر سيتي بالرسم التكتيكي 4-3-3 وهو يملك كل المقومات من أجل تحقيق الفوز مع أسلحة هجومية متنوعة وسرعة في بناء اللعب والقدرة على السيطرة في خط وسط الملعب غير أن الفريق مطالب كما قال مدربه لاستغلال الفرص أمام مرمى الخصوم بشكل أفضل إذا ما أراد المضي قدما في هذه البطولة وتقديم نفسه كمنافس شرس على اللقب أما أتالانتا مع المدرب جان بييرو غاسبيريني فهو يلعب بالرسم التكتيكي 3-4-1-2 لكن الفريق يبدو وبوضوح أنه يفتقد الشخصية القوية والخبرة اللازمة لخوض بطولة بحجم دوري الأبطال مع ارتكاب الفريق لأخطاء في الاوقات الحاسمة وهو أمر سيحاول غاسبيريني تحسينه من أجل محاولة الصمود أمام فريق بحجم السيتي.

أتلتيكو مدريد​ الإسباني – ​باير ليفركوزن​ الألماني ( الليلة الساعة 22.00 بتوقيت بيروت ):

يستضيف أتليتيكو مدريد على ملعبه واندا ميتروبوليتانو باير ليفركوزن في لقاء هام لكلا الفريقين فأتلتيكو مدريد يريد تحقيق النقاط الثلاث من أجل أخذ خطوة كبيرة نحو التأهل للدور الثاني والإستمرار بمزاحمة يوفنتوس الإيطالي على صدارة المجموعة أما باير ليفركوزن فهو يريد التمسك بخيط الأمل الرفيع فيما خص التأهل أو على الأقل تحقيق المركز الثالث الذي يعطيه بطاقة في اليوروبا ليغ.

ومع المدرب دييغو سيميوني، يلعب أتلتيكو مدريد بالرسم التكتيكي 4-4-2 حيث يقدم الفريق كرة قدم جيدة مع صلابة دفاعية واضحة لكن الفريق ما زال يعاني في حسم المباريات وتسجيل الأهداف مع غياب القائد الحقيقي على أرضية الملعب والقادر على التحكم بالإيقاع وتهدئة طريقة لعب الفريق عندما يحتاج ذلك أما باير ليفركوزن مع مدربه بيتر بوش الذي يلعب بالرسم التكتيكي 4-2-3-1 فهو يحتاج إلى إظهار المزيد من التحسن على الأداء الدفاعي حيث تلقى الفريق خمسة أهداف في أول مبارتين ولا يمكن الفريق إطلاقا الإكمال بنفس هذه الطريقة إذا ما أراد الفوز.