تحدّث ​جوسيب بارتوميو​ رئيس نادي ​برشلونة​، عن الأجواء المُضطربة التي يعيشها إقليم كتالونيا، في الفترة الأخيرة، والتي حالت دون إقامة مباراة الكلاسيكو في الـ26 من شهر تشرين الأول.

وقال بارتوميو في تصريحات صحافية: "السجن ليس الحل، وكذلك العنف، الأمر لن يُحل بهذه الطريقة، أريد أن أثني على المتظاهرين الذين أظهرو سليمتهم خلال التظاهرات الأخيرة في إقليم كتالونيا".

يُذكر أن الاتحاد الإسباني كان قد منح الفريقان مهلة حتى اليوم الاثنين، من أجل تقديم الأسباب التي من أجلها يرفضون تغيير ملعب إقامة الكلاسيكو "كامب نو"، وسط تقارير تشير إلى اتفاق برشلونة وريال مدريد على يوم 18 من كانون الأول المقبل لإقامة اللقاء.