يبدو نائب رئيس ​مانشستر يونايتد​ التنفيذي، ​إد وودوارد​، حريصا على إعادة بناء علاقته مع ​غاري نيفيل​ من اجل مصلحة النادي.

ولم يتحدث وودوارد وقائد فريق مانشستر يونايتد السابق منذ خمسة أشهر بعدما لام نيفيل بشدة عبر شاشة التلفزيون نائب الرئيس التنفيذي على الركود في ألاداء في ​أولد ترافورد​.

ويحرص وودوارد على الاستفادة من نجوم يونايتد السابقين بنفس الطريقة التي فعلها ​ليفربول​، وهو يرغب في توظيف لاعب سابق مشهور للعمل كسفير إعلامي والتحدث إلى وسائل الإعلام البريطانية والأجنبية لتعكس وجهة نظر النادي.