كشفت تقارير صحافية عن ان ​يورغن كلوب​ سحر مجلس إدارة ​ليفربول​ خلال محادثاته الأولية حول الوظيفة.

ورفع المدرب الالماني فريق الريدز في السنوات الأربع التي انقضت منذ تعيينه، حيث حوله إلى أحد أفضل الفرق في ​الدوري الإنكليزي الممتاز​ بينما قاده أيضًا إلى اللقب في ​دوري أبطال أوروبا​.

ويقول ESPN إن مجلس ليفربول أحب شخصية الألماني وأن افتقاره للأنا جعله مفضلًا تمامًا منذ البداية.

ونادراً ما يريد كلوب الأضواء، مفضلاً بدلاً من ذلك على لاعبيه الاستيلاء على معظم العناوين الرئيسية.

ويقول التقرير إن التسلسل الهرمي للريدز أبدى رغبته في العمل بموجب "النهج التعاوني الذي وضعه النادي في عام 2012".

ويقال إن مدرب الفريق السابق ​برندان رودجرز​ كان سيرفض تأثير ​مايكل إدواردز​ وشخصيات رئيسية أخرى في النادي.