نبدأ مع ​الدوري الاسباني​، حيث حقق ​برشلونة​ فوزا مهما على حساب ​إيبار​ بنتيجة 3-0، في الجولة التاسعة من الليغا، ليتصدر البلاوغرانا مؤقتا بإنتظار مباراة ​ريال مدريد​ و​ريال مايوركا​ الليلة. وسجل لبرشلونة كلّ من ​ليونيل ميسي​ ولويس سواريز وأنطوان غريزمان.
أما لقاء قمّة الجولة فالنسيا و​أتلتيكو مدريد​ فقد إنتهى بالتعادل 1-1.


وفي الدوري الانكليزي، وضمن الجولة التاسعة، واصل توتنهام نتائجه السيئة، وتعادل على أرضه أمام نيوكاسل بنتيجة 1-1، فيما فاز تشيلسي على نيوكاسل يونايتد 1-0، وأستون فيلا على برايتون 2-1، وإيفرتون على ويست هام يونايتد 2-0، وليستر سيتي على بيرنلي 2-1، وتعادل وولفرهامبتون مع ساوثامبتون 1-1.

وفي الدوري الايطالي، وفي الجولة الثامنة، حقق لاتسيو ريمونتادا أمام أتالانتا وتعادل معه بنتيجة 3-3، بعدما كان متقدما أتالانتا 3-0 في الشوط الأول، وسجل لاتسيو أهدافه في الـ20 دقيقة الأخيرة من المباراة عن طريق تشيرو إيموبيلي (ركلتي جزاء) وخواكين كوريا هدفا. وعزز نادي نابولي من موقعه في المركز الرابع بعد ان حقق فوزاً مهماً امام فيرونا وبواقع 2-0.

وفي الدوري الالماني، ضمن فعاليات الجولة 8 من منافسات الدوري الالماني " البوندسليغا"، انقاد نادي بايرن ميونيخ الى تعادل مرير امام جاره اوغسبورغ وبواقع 2-2 في مباراة كان البايرن قريب من خطف نقاط المباراة الثلاث ولكن لاعبو المدرب كوفاتش اهدروا العديد من الفرص السهلة امام المرمى ليعاقبهم اوغسبورغ في الوقت القاتل بهدف التعادل.
وفي باقي المباريات، انقاد نادي لايبزغ الى التعادل امام فولفسبورغ وبواقع 1-1، وبدوره حسم التعادل الايجابي وبواقع 1-1، و حقق يونين برلين فوزاً مهماً امام فرايبورغ وبواقع 2-0، وحقق فورتونا دوسلدورف فوزاً متأخراً امام ماينز وبواقع 1-0.

وفي الرياضات الميكانيكية، نجح متسابق فريق هوندا الياباني للدراجات النارية، بطل العالم الاسباني مارك ماركيز بحسم مركز الأول للمنطلقين للمرة العاشرة هذا الموسم خلال منافسات جائزة اليابان الكبرى التي تقام على ارض حلبة موتيغي.

وفي كرة السلة، قاد نجم نادي غولدن ستايت واريرز فريقه للثأر من لوس انجلوس ليكرز بعد الخسارة التي كان قد تلقاها قبل يومين، لينجح الواريرز بالفوز على الليكرز بفارق 21 نقطة وبواقع 124 – 103، وكان ستيفان كوري افضل مسجلي الواريرز ب 32 نقطة و 6 تمريرات حاسمة، بينما سجل زاك نوفيل 29 نقطة لليكرز.

ونختم مع كرة المضرب، حيث بلغ البريطاني أندي موراي أول نصف نهائي لبطولة رابطة لاعبي التنس المحترفين منذ عام 2017 بفوزه الصعب على الروماني ماريوس كوبيل في بطولة أوروبا المفتوحة بنتيجة 6-3 و6-7 و6-4 في الربع النهائي .