ضمن فعاليات الجولة 10 من منافسات ​الدوري الفرنسي​ " الليغ 1 "، انقاد نادي ​اولمبيك ليون​ الى تعادل مخيب امام ​ديجون​ وبواقع 0-0 في مباراة تسيّدها لاعبو ليون ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم وتألق حارس ديجون الفرد غوميس بتصديات مميزة ليساعد فريقه على خطف نقطة التعادل من معقل اولمبيك ليون.

وفي الشوط الاول فرض لاعبو اولمبيك ليون سيطرتهم المطلقة على مجرياته وسط تكتل لاعبي ديجون في مناطقهم الدفاعية وضغط ابناء المدرب غارسيا بقوة من اجل خطف هدف التقدم وكان المهاجم موسى ديمبيلي قريب من خطف هدف التقدم لليون ولكن الحارس الفرد غوميس نجح في التصدي له ببراعة كبيرة ليحرمه من هدف التقدم، واعتمد لاعبو ديجون على الهجمات المرتدة وتصدى الحارس انطوني لوبيز لمحاولة خطيرة من ستيفي مافيديدي وواصل لاعبو ليون تهديد مرمى الخصم بعديد المحاولات ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم، وتحصّل لاعب ليون ماكسويل كورنيه على فرصة ذهبية لخطف هدف التقدم ولكن تسديدته جانبت القائم لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الجانبين.

وبدأ الشوط الثاني بإجراء تبديلات سريعة من الجانبين لتحسين المردود الهجومي للفريقين وواصل لاعبو ليون افضليتهم في اللقاء حيث لاحت لهم العديد من الفرص الخطرة امام مرمى الخصم وسط تمركز دفاعي للاعبي ديجون، وكان موسى ديمبيلي قريب من خطف هدف التقدم لليون ولكن الحارس غوميس نجح في التصدي له ببراعة كبيرة ليحرمه من هدف جميل وواصل حارس ديجون تألقه ليتصدى لمحاولة خطيرة من ماكسويل كورنيه، ولم تهدأ وتيرة ضغط لاعبي ليون حيث تصدى الحارس غوميس لمحاولة خطيرة من حسام الاعور ليواصل ديجون صموده امام غزوات لاعبي اولمبيك ليون في ظل تألق حارسه، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة واصل لاعبو ليون ضغطهم وتحصّل جيف رين اديلاييد على تسديدة خطرة مرت فوق العارضة وبدوره اعتمد لاعبو ديجون على المرتدات السريعة وكان لخوليو تافاريز محاولة خطيرة ولكن تسديدته مرت بمحاذاة القائم لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي بين الجانبين.

لمتابعة نتائج المباريات والترتيباضغط هنا.