ضمن فعاليات الجولة 9 من منافسات ​الدوري الاسباني​ " الليغا "، تمكن نادي ​برشلونة​ من خطف الصدارة مؤقتاً بعد ان نجح في تحقيق فوز مستحق امام ​ايبار​ وبواقع 3-0 في مباراة تألق بها الثلاثي ​ليونيل ميسي​ ولويس سواريز وانطوان غريزمان بعد تسجيلهم كل منهم لهدف.

ونجح لاعبو البلاوغرانا من فرض ايقاعهم الهجومي على مجريات اللقاء وسط تكتل دفاعي كبير للاعبي ايبار في مناطقهم الدفاعية، ونجح ابناء المدرب ارنستو فالفيردي في الضغط بقوة منذ البداية في محاولة لخطف هدف مبكر، وشهدت الدقيقة 13 هدف التقدم لبرشلونة عبر الفرنسي انطوان غريزمان بعد ان انفرد بالحارس ماركو ديمتروفيتش وتمريرة رائعة من كليمان لانغلت من وراء المدافعين وهذا الهدف منح الفريق الكتالوني اريحية اكبر في ادارة اللقاء وسط قلة حيلة لاعبي ايبار، ووجد لاعبو البرشا انفسهم في ضغط مستمر على مرمى الخصم ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم من جراء التكتل الكبير لاصحاب الارض وطالب ليونيل ميسي بضربة جزاء بعد خطأ عليه داخل منطقة الجزاء ولكن حكم اللقاء طالب بإستمرار اللعب وبعدها تحصّل البرغوث الارجنتيني على انفرادية خطرة امام الحارس ديمتروفيتش والذي نجح في التصدص له ببراعة كبيرة ليحرمه من هدف محقق، وفي الدقائق الاخيرة من عمر هذا الشوط هدأت المباراة بشكل كبير بين الجانبين في ظل غياب تام للاعبي ايبار لينتهي هذا الشوط بتقدم برشلونة وبواقع 1-0.

وبدأ الشوط الثاني بتبديل من المدرب فالفيردي حيث ادخل نيلسون سيميدو مكان سيرجي روبيرتو وواصل الفريق الكتالوني ضغطه المستمر على مرمى الخصم واهدر لويس سواريز فرصة ذهبية امام المرمى بعد تسديدة ضعيفة تصدى لها الحارس ديمتروفيتش وبعدها الغى حكم اللقاء هدف للبرشا بداعي التسلل، وفي الدقيقة 58 تمكن ليونيل ميسي من خطف هدف ثاني للبرشا بعد تمريرة ساحرة من غريزمان ليمنح البرغوث الارجنتيني التقدم لفريقه بثنائية وفي الدقيقة 66 منح ليونيل ميسي زميله لويس سواريز الهدف الثالث بعد تمريرة خالية من الانانية من النجم الارجنتيني ويعود الفضل بهذا الهدف للفرنسي غريزمان بعد تمريرة رائعة لليونيل ميسي، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة حاول لاعبو ايبار الخروج من مناطقهم ولكن دفاع البرشا نجح في التصدي لهم ببراعة كبيرة وبدوره حاول ابناء المدرب فالفيردي خطف هدف رابع ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم لتنتهي المباراة بفوز برشلونة وبواقع 3-0.

​​​​​​​

لمتابعة نتائج المباريات والترتيباضغط هنا.