أكّد نادي ​ريال مدريد​ الإسباني عبر موقعه الرسمي عن موقفه من الموعد الجديد للكلاسيكو أمام ​برشلونة​ ضمن الجولة العاشرة من ​الدوري الاسباني​.

وقرر الإتحاد الإسباني إجراء المباراة في الـ18 من شهر كانون الأول المقبل، بدلا من 26 تشرين الأول، وذلك بسبب الإحتجاجات الشعبية التي يشهدها إقليم كتالونيا، وهو أمر أكد ريال مدريد موافقته عليه، بإنتظار الإعلان الرسمي من قبل الليغا.

وكان برشلونة قد أصدر اليوم بيانا هو الآخر أكدّ فيه موافقته على خوض المباراة في الموعد الجديد يوم 18 كانون الأول، مشيرًا إلى أنّه سيدفع يوم الإثنين الأموال التي دفعها المشجعين لحضور المباراة على أساس أنها تقام في الـ26 من الشهر الحالي.