أعلن نادي ​برشلونة​ الاسباني عبر موقعه الرسمي موافقته على تأجيل مباراة ​الكلاسيكو​ وإرجاؤها إلى موعد جديد يوم 18 كانون الأول بدلا من 26 تشرين الأول.

وكان الإتحاد الإسباني قد أعلن أمس تأجيل الكلاسيكو إلى هذا الموعد الجديد، بسبب الظروف التي يمر بها إقليم كتالونيا.

وقال النادي الكتالوني: "رفضنا عكس مُباراة الكلاسيكو واللعب في سانتياغو برنابيو، كنا نريد اللعب في 26 تشرين الأول ووقلنا ذلك للاتحاد الاسباني ولكن لـ ظروف استثنائية تم تأجيل الكلاسيكو، نريد اللعب في 18 كانون الأول".

وأضاف النادي أنه سيبدأ بإعادة أموال التذاكر المدفوعة للمشجعين من يوم الإثنين.