أفادت صحيفة ماركا الإسبانية أن نادي ​برشلونة​ منفتح على إمكانية تأجيل موعد مباراة الكلاسيكو في حال وجود دواع أمنية تمنع إجراء المباراة في برشلونة.

وقد تم تحديد موعد الكلاسيكو في 26 تشرين الأول. ومع ذلك، فإن الوضع الحالي في كاتالونيا وفي ظل المظاهرات في الشوارع، يشير إلى أنه لا يمكن ضمان الأمن لبرشلونة.

وإذا لم يتم إجراء المباراة في 26 تشرين الأول، فإن التاريخ الأكثر احتمالا هو 18 كانون الأول، ومن الممكن اتخاذ القرار اليوم أو غدا.

جدير بالذكر أن برشلونة رفض إجراء أول كلاسيكو للموسم على ملعب سانتياغو بيرنابيو.