شجب نجم كرة القدم التركي السابق، ​هاكان سوكور​ بالعملية العسكرية التي تشنها ​تركيا​ في ​سوريا​، موجهاً إنتقادات لاذعة للرئيس التركي ​رجب طيب أردوغان​.

وغادر سوكور بلده بسبب مواقفه المعارضة لقرارات أردوغان، ويعيش حالياً في ​أميركا​.

وكتب النجم السابق لغلطة سراي و​إنتر ميلان​، في معرض رده على "تغريدة" عبر حساب لمشجعي الإنتر: "كل ما أتطلع إليه هو إنهاء النزاعات وتحقيق العدالة، الديمقراطية، الحرية، وكرامة الإنسان، ولا يهمني مصيري وما قد أخسر، لكن الذي يهم هو انتصار الإنسانية".

وظهر في جانب آخر من "تغريدة" سوكور أنه يعترض على تصرف أعضاء المنتخب التركي واحتفالهم بتسجيل هدف بطريقة عسكرية، وتعبيرهم عن الدعم للعمليات العسكرية.

ويعد سوكور صاحب أسرع هدف في تاريخ بطولات كأس العالم، وأفضل لاعب في تاريخ كرة القدم التركية.