تحدث الطباخ المصري ​محمود احمد​ (39 عاماً) الذي يعمل في مطعم لبناني بمدينة ​ليفربول​، بالاضافة الى عمله في روابط جماهير ملعب الأنفيلد عن شبهه الكبير بنجم ​الريدز​، الفرعون المصري ​محمد صلاح​.

وقال محمود احمد: "أنا وصلاح من مصر، وكلانا يعمل يتواجد في ليفربول، نملك نفس الشعر ونفس الطول، والفرق الوحيد هو المرتب."

واضاف محمود أحمد عن أجمل لقاء شاهده: "لقاء الـ4-0 أمام ​برشلونة​ كان خيالياً، كان من المفترض أن أسافر لمصر قبل اللقاء لكنني ألغيت الرحلة لأنني أردت مشاهدة الفريق، لا أعلم لماذا لكن كنت مؤمناً أن ليفربول سيسجل أربعة أهداف ويتأهل، وبعد المعجزة جميع الجماهير قاموا بتقبيلي بعد اللقاء باعتباري جالب للحظ السعيد."