اشارت تقارير صحفية الى رغبة نادي ​يوفنتوس​ الإيطالي بتمديد عقد لاعبيه ​جيانلويجي بوفون​ و​جورجيو كيليني​، حيث ان عقديهما ينتهيا مع نهاية الموسم الحالي.

وسيتم توقيع اتفاق جديد مع اللاعبين بالتمديد لموسم جديد لكن بتولي منصب داخل النادي من اجل الحفاظ على الدور القيادي الذي يقومان به.

وكان امرا مشابها قد حصل مع ​اندريا بارزالي​ الذي انضم الى الجهاز الفني للمدرب ​ماوريسيو ساري​ بعد اعتزاله في الموسم الماضي.

ويذكر ان كيليني كان قد تعرض لإصابة في الرباط الصليبي خلال تحضيرات الفريق للموسم الجديد في شهر اب الماضي.