تلقى نادي ​ليفربول​ تأكيدات بأن تواجد المصري ​محمد صلاح​ في قطر خلال ​كأس العالم للأندية​ الذي سيقام في كانون الأول المقبل، لن يستخدم لأي أغراض دعائية أو سياسية.

وأوضحت صحيفة "دايلي ميل" الإنكليزية، أن الريدز تلقى تلك الضمانات، بسبب الأزمة بين مصر وقطر بعد قطع الاولى علاقاتها الدبلوماسية مع الدولة الخليجية في 2017.

وأضافت الصحيفة أن وجود صلاح في الأحداث الرياضية في الماضي، استخدم بشكل سياسي، وكان غاضباً عندما حضر مأدبة أقامها الزعيم الشيشاني رمضان قديروف، خلال معسكر تدريب الفراعنة قبل المشاركة في ​مونديال روسيا​.

​​​​​​​

وأكدت الصحيفة أنه قبل رحلة كأس العالم للأندية إلى قطر تم إخبار ليفربول بأن صلاح سيعامل بنفس الطريقة التي يعامل بها زملائه في الفريق.