يعمل نادي باريس ​سان جيرمان​ الفرنسي على توجيه صفعة قوية لادارة نادي ​برشلونة​ الاسباني بشأن مستقبل الدولي البرازيلي ​نيمار​ دا سيلفا في ظل رغبة النادي الكتالوني باستعادته خلال الفترة الماضية.

وبعد فشل النادي الكتالوني في توفير السيولة اللازمة لضم البرازيلي من نظيره الفرنسي الذي رفض جميع العروض للتخلي عن نجم السيليساو.

وبحسب صحيفة "Le10Sport" الفرنسية، فان المدير الرياضي للبي اس جي، ​ليوناردو​ يفكر في تمديد عقد نيمار، وتوجيه ضربة قوية لمخططات برشلونة.

ويمتد عقد البرازيلي مع النادي الباريسي حتى عام 2022، الا ان خطة ليوناردو تستهدف تمديده لعامين إضافيين لينتهي في عام 2024 ولكن المفاوضات لم تبدأ حتى الآن.