اشارت صحيفة الدايلي مايل البريطانية الى ان نادي ​ليفربول​ الانكليزي يحمل مسؤولية "حماقة" ابعادهم عن ​كاس كاراباو​ بعد اشراكهم للاعب الاسباني ​بيدرو كيريفيا​ الذي لا يحق له المشاركة في هذه البطولة، واضافت الصحيفة ان ليفربول تقدموا بطلب نقل اللاعب في تموز الماضي، الا انه لم يحصل على هذا الاذن خلال مباراة الفريق مع ام كي دونز.

وقام الفريق الاحمر بلوم ​الاتحاد الانكليزي​ بسبب التأخر في تنفيذ القرارات الادارية. علماً ان ليفربول وقع مع نادي ارسنال في الدور ال 16 من البطولة.