أشار مدرب ​اسبانيا​ السابق ​فيسينتي ديل بوسكي​ إلى أن ​نيمار دا سيلفا​ بإمكانه أن يصبح خليفة للأرجنتيني ​ليونيل وميسي​ والبرتغالي ​كريستيانو رونالدو​ لكن لا زال أمامه الكثير للوصول إلى ذلك.

واعتبر المدرب في مقابلة مع إذاعة "كادينا سير" إن مهاجم باريس سان جيرمان "لديه المقومات لخلافة رونالدو وليو ميسي، لكنه يحتاج لتطوير نفسه قليلاً، ونفس الوضع بالنسبة لفينيسيوس جونيور لاعب ريال مدريد".

وأكد ديل بوسكي أن الفضائح التي ينخرط فيها نيمار لا تساعد في ذلك، مشيراً إلى أن المهاجم البرازيلي "يرتكب الكثير من الحماقات ولا يعد مثالًا يحتذى به في أي شيء، لكنه جيد جداً كلاعب".

وعن فوز ميسي بجائزة الأفضل التي تمنحها الفيفا، اعتبر ديل بوسكي أن مهاجم برشلونة "هو الأفضل دائماً، لكن هذا لا يقلل من قيمة رونالدو، العام الماضي قال أحدهم إن وهج كريستيانو انطفأ وأنه لن يحدث شيئاً إذا رحل عن ريال مدريد، لكن ميسي وكريستيانو ليس لهما حدود".