كشف موقع فوتبول إيطاليا نقلا عن عدّة صحف إيطالية أن النجم الفرنسي ​أدريان رابيو​ لا يشعر بالسعادة في صفوف نادي ​يوفنتوس​ بسبب تجاهل المدرب ماوريسيو ساري له.

رابيو انضم إلى السيدة العجوز في الصيف الماضي قادمًا من باريس سان جيرمان في صفقة انتقال حر، بعد انتهاء عقده مع النادي الفرنسي، ولم يشارك سوى في 27 دقيقة فقط منذ بداية الموسم خلال الخمس مباريات الماضية بجميع المسابقات.

ساري في المؤتمر الصحافي بعد مواجهة هيلاس فيرونا أكد أن رابيو يجب أن يفكر بقوة بليس ماتويدي مواطنه والذي يلعب في نفس مركزه بوسط الملعب، حيث أثار هذا الكلام استياء اللاعب الفرنسي صاحب الـ24 عامًا، الذي يريد العودة للمشاركة في المباريات من جديد، كما أنه بدأ أن ينفد صبره، نقلا عن الصحف الإيطالية.