كشفت صحيفة Le Parisien ان المزيد من الزوار قد اتوا لزيارة أسطورة ​الفورمولا 1​ ​مايكل شوماخر​ في المستشفى الباريسي الذي هو فيه حاليًا لتلقي علاج متقدم للتعافي من أصابته الراسية. وكتبت الصحيقة أن عدة سائقي فورمولا 1 سابقين زاروا شوماخر.
يُذكر ان رئيس الإتحاد الدولي للسيارات ​جان تود​ قد زار شوماخر في بداية الاسبوع حسب الصحيفة نفسها ولم يصرّح للإعلام. 
تجدر الإشارة ان وضع شوماخر الطبي غير معلوم منذ إصابته منذ 5 سنوات كون زوجته كورينا لا تريد اي معلومات عنه في الصحف.