حكم على لاعب وسط ​برشلونة​ السابق، ​أردا توران​، بالسجن لمدة عامين وثمانية أشهر مع وقف التنفيذ بسبب إطلاق النار من بندقية لإثارة الخوف والذعر والحيازة غير القانونية للأسلحة.

لكن توران، المتواجد حاليًا مع نادي باشاك شاهير التركي ما زال مرتبطا بالنادي الكتالوني وهو يلعب مع الفريق التركي على سبيل الاعارة، ولن يذهب إلى السجن ما لم يرتكب جريمة في السنوات الخمس المقبلة، بعد أن أرجأت محكمة تركية تنفيذ الحكم.

وقد انخرط اللاعب البالغ من العمر 32 عامًا في قتال مع المغني التركي بيركاي شاهين في ملهى ليلي في إسطنبول في أواخر العام الماضي، مما ترك المغني مصابًا بكسر في الأنف.

وصل توران لاحقًا إلى المستشفى بمسدس وأطلق النار على الأرض، مما تسبب في حالة من الذعر.