أعلنت شبكة بي بي سي أن مشّجعة كرة قدم إيرانية وتُدعى ​سحر خضيري​ توفيت عن عمر 29 عامًا، بعدما أضرمت النار بنفسها خشية سجنها لمدّة ستّة أشهر، على خلفية إعتقالها بسبب محاولة الدخول إلى ملعب كرة القدم لمتابعة مباراة فريقها المفضّل ​إستقلال​ أمام العين الإماراتي في بطولة ​دوري أبطال آسيا​.

وأشارت الشبكة نقلا عن مصادر إعلامية إيرانية إلى أن الفتاة التي يطلق عليها اسم الفتاة الزرقاء بسبب ألوان فريق استقلال، أشعلت النار في نفسها خارج المحكمة الأسبوع الماضي بعدما سمعت أحدهم يقول انه سيتم سجنها لمدة ستة أشهر.

وتابعت الشبكة أن خضيري توفيت في التاسع من شهر أيلول الحالي في المستشفى بعدما أثر الحريق على نسبة 90% من جسدها.