حقق منتخب الارجنتين فوزا مستحقا على منتخب ​المكسيك​ في المباراة الودية التي جمعت المنتخبين بنتيجة 4-0 فيما نجح المنتخب ​الاكوادور​ي بتحقيق فوزا مستحقا على منتخب ​بوليفيا​ بنتيجة 3-0.

الشوط الاول من اللقاء كان حافلا بالاهداف حيث نجح ابناء المدير الفني ليونيل سكالوني من فرض سيطرتهم وسجل اللاعب لاوتارو مارتينيز هاتريك فارضا نفسه كافضل لاعب في اللقاء.

غاب عن اللقاء افضل لاعب في العالم ليونيل ميسي الذي ما زال يتعافى من الاصابة التي تعرض لها.

وبالعودة الى اللقاء افتتح منتخب التانغو مسلل الاهداف في الدقيقة 17 عبر اللاعب مارتينيز ليعود ويضيف الهدف الثاني عند الدقيقة 22 قبل ان ينجح زميله في الفريق  لياندرو باريديس من تسجيل الهدف الثالث في الدققة 33 من ركلة جزاء ليعود ويسجل مارتينيز الهدف الرابع والاخير في الدقيقة 39 من عمر الشوط الاول.

في الشوط الثاني لم تتغير النتيجة رغم محاولات المنتخب المكسيكي الذي لم ينجح في هز شباك منتخب التانغو لتنتهي المباراة بفوز كاسح للارجنتينين.

وفي مباريات اخرى تخطى منتخب الاكوادور منتخب بوليفيا بنتيجة 3-0، وتشيلي خسر من هندوراس بنتيجة 2-1، وتعادل فنزويلا مع الاكوادور سلبيا فيما نجح منتخب الولايات المتحدة الاميركية من الخروج امام الاوروغواي بنتيجة التعادل 1-1.