كشفت دراسات طبية ان لاعبي كرة القدم الذين يتعرضون لضربات الرأس في كثير من الأحيان قد يتعرضون لارتجاجات في الدماغ.

واوضحت هذه الدراسات ان اللاعبين الذين كانوا يعانون من اعتلال في الدماغ كانوا قد فارقوا الحياة عن عمر اقل من الـ 32 عاماً، واشارت الدراسات الى ان هذا المرض تواجد لدى الرياضيين الذين يمتلكون تاريخ من الصدمات المتكررة في الدماغ لدى الرجال ونسبة قليل لدى النساء.

ونشر موقع bleacherreport تقرير اكد من خلاله ان الاعتلال الدماغي انهى مسيرة اللاعبة براينا سكيري خلال عام 2010، حيث تسبب لها بالظلام خلال السنوات الاولى، واصبحت الرياضية سكيري الان في 48 عاما ولم تتعرف على نفسها حتى الفترة الحالية.