أشارت صحيفة "ليكيب" الفرنسية إلى أن ​يوفنتوس​ توصل لاتفاق مع ليون لإعارة ​سامي خضيرة​ لمدة موسم، لكن مدرب النادي الفرنسي، البرازيلي ​سيلفينيو​ أوقف الصفقة لأنه لا يثق في الحالة البدنية للاعب.

وكان يوفنتوس حريصاً على التخلي عن بعض لاعبيه، الذين يعتبرون أقل أهمية بالنسبة لخطط المدرب ​ماوريسيو ساري​ مع النادي، من ضمنهم سامي خضيرة و​بليز ماتويدي​ وباولو ديبالا.

لكن مع اقتراب انتهاء فترة الانتقالات، وجد البيانكونيري نفسه غير قادر على بيع أو إعارة أياً من نجومه الكبار.

وقد أدى ذلك إلى استبعاد الثنائي ​ماريو ماندزوكيتش​ وإيمري كان من قائمة الفريق لدوري أبطال أوروبا.