بعد تعرضه لل​اصابة​ خلال لقاء فريقه ​مان سيتي​ امام برايتون في البريمرليغ سافر المدافع الفرنسي لبطل انكلترا إيمريك لابورت إلى مدينة ​برشلونة​ الإسبانية لعرض إصابته على طبيب مختص هناك.

اللاعب سيخضع لفحوصات تحت إشراف الطبيب رامون كوغات الذي أشرف على تأهيل إلكاي غوندوغان، وكيفين دي بروين، وبنيامين ميندي في السنوات الأخيرة.

وتعد هذه ثاني إصابة قوية يتعرض لها لاعبو مانشستر سيتي هذا الموسم بعد ليروي ساني الذي اصيب بقطع في الرباط الصليبي للركبة منذ أسابيع لكنه قرر عدم متابعة العلاج مع كوغات والسفر الى النمسا لمتابعة العلاج مع طبيبه كريستيان فينك.