نعى المدرب الاسباني لنادي ​برشلونة​ السابق ومدرب المنتخب الاسباني ​لويس انريكي​ ابنته ايكسانا التي توفيت وهي في عمر التسعة اعوام بعد صراع مع ​مرض السرطان​ دام 5 اشهر، وكان انريكي قد تحدث عن طفلته واصفاً اياها بانها ​النجمة​ التي ستقود عائلته في المستقبل، واضاف انريكي شاكراً الطاقم الطبي الذي ساعد ابنته في مستشفى سان خوان دي دو ومستشفى سان بو على كل ما قدموه لعلاجة ابنته، واعرب انريكي عن الشوق الذي سيتملكه لغياب ابنته، وانه سيتذكرها يومياً حتى ما تبقى من حياته.