رغم كل الشائعات التي ربطت اسم الارجنتيني ​باولو ديبالا​ للخروج من ​يوفنتوس​ والرحيل عن بطل ايطاليا شارك اللاعب في مباراة سنوية ودية تجمع يوفنتوس للكبار مع فريق يوفنتوس للصغار وانتهى بفوز الكبار 3 - 1.

ديبالا لم يشارك فقط في اللقاء بل سجل هدفين من اصل ثلاثة والكولومبي كوادرادو تكفل بالثالث في حين ان هدف فريق الصغار سجله اللاعب ديميرال في مرماه بالخطأ.

 

 

يذكر ان المدافع الهولندي ماتياس دي ليخت لم يشارك في اللقاء اضافة الى البرتغالي كريستيانو رونالدو اللذين يعانيان من اصابات طفيفة اضافة الى مرض المدرب ماوريسيو ساري.