هرب الدولي البرازيلي ​نيمار​ دا سيلفا جناح باريس ​سان جيرمان​ الفرنسي، من الضغوط التي يمر بها مؤخراً، حيث شارك في ​حفل غنائي​ بجنوب البرتغال.

وكشفت صحيفة الموندو ديبورتيفو الاسبانية، أن نيمار تواجد في حفل المطربة البرازيلية باولا فرنانديز، الذي أقيم مساء الإثنين.

والتقط نيمار صورة مع الفرقة الموسيقية في غرفة الكواليس، كما صعد إلى المسرح برفقة المطربة البرازيلية لتحية الجماهير.

واضافت الصحيفة ان نيمار قد تواجد في الحفل، في حين ان مسؤولي ​برشلونة​ يتفاوضون حول اعادته مرة اخرى الى الكامب نو.