نفى نادي ​بايرن ميونيخ​ تقارير صحافية عن الاقتراب من ابرام صفقة مع مهاجم ​مانشستر سيتي​، ​ليروي ساني​.

وأشارت التقارير إلى أن اللاعب الألماني الدولي قد اتخذ قرارًا بالتوقيع مع بطل ​الدوري الألماني​ (البوندسليغا) مقابل رسوم تتجاوز 100 مليون يورو، وكان من المقرر أن يوقع عقدًا لمدة أربع أو خمس سنوات.

غير ان النادي البافاري نفى تلك الشائعات في بيان قصير صدر عبر قنوات التواصل الاجتماعي، جاء فيه: "ان التقارير الإخبارية التي تفيد بأن ليروي ساني قرر الانضمام إلى نادي بايرن لا تتفق مع الحقائق".

وفي الأسبوع الماضي، كرر ​بيب غوارديولا​ أنه يريد أن يبقى اللاعب البالغ من العمر 23 عامًا في النادي، لكنه اعترف بأن القرار كان خارج أيدي سيتي.