شدد ​أحمد المحمدي​، قائد ​المنتخب المصري​ لكرة القدم، أن أزمة بعض لاعبي الفراعنة التي أُثيرت في الأيام الماضية على وسائل التواصل الاجتماعي لم تأخذ حيز من التفكير سوى دقيقتين فقط.

وقال المحمدي في تصريحاته بالمؤتمر الصحفي الخاص بمواجهة الكونغو في ​كأس أفريقيا 2019​ نقلا عن موقع الشروق المصري:" أزمة اللاعبين مع السوشيال ميديا؟ الأمر لم يأخذ أكثر من دقيقتين والجميع عاد للتركيز في الملعب من جديد".

وتابع:" المدرب أغيري اجتمع لوقت قليل مع اللاعبين وطالب الفريق بالتركيز والبعد عن المشاكل والأزمات، خاصةً وأن البطولة تقام على ملعبنا. السوشيال ميديا في مصر تضخم الأمور في كل مرة، والأمر لم يأخد وقتًا طويلًا والكل على قلب رجل واحد داخل المعسكر". 

وكان الإعلام المصري قد ضجّ في اليومين الماضيين بخبر مفاده أن فتاة إدعت على عدد من لاعبي الفراعنة بأنهم حاولوا التحرش بها عبر إنستغرام.