أعلن المدرب البرتغالي ​جوزيه مورينيو​ أنه سيبحث عن السعادة في وظيفته المقبلة.

مورينيو هو حاليا عاطل عن العمل منذ إقالته من قبل ​مانشستر يونايتد​ في كانون الاول الماضي. وهو مرتبط بوظيفة المدرب في سلتيك وليون ونيوكاسل وبعض أندية الدوري الإيطالي.

ومع ذلك، يقول مورينيو إنه سيعطي الأولوية حيث سيعمل لسعادته وليس لفرص الفوز بالبطولات.

وقال: "إن الفوز ببطولة خامسة في بلد مختلف أو بدوري الأبطال مع ناد ثالث هي أمور أود القيام بها. لكنني سأذهب فقط إلى حيث يقنعني المشروع. أريد أن أكون سعيدًا، وليس بالضرورة أن أفوز".