اكد ​نعيم السليتي​ مهاجم  ​ديجون الفرنسي​ و​المنتخب التونسي​ على ضرورة تقديم أفضل مستويات في الهجوم والدفاع في كأس الامم في مصر لاسيما ان المنتخبات الافريقية كلها صعبة وهي تلعب بكل قوة في النهائيات .

جاء ذلك بعد المباراة الودية امام ​منتخب بوروندي​ والتي حقق فيها منتخب بلاده الفوز بهدفين مقابل هدف في آخر لقاءاته التحضيرية قبل السفر إلى مصر للمشاركة في البطولة القارية التي تنطلق يوم الجمعة القادم .

وشدد  صاحب هدف الفوز لتونس  على اهمية هذا اللقاء وعدم استسلامهم في نهاية المباراة  خاصة انهم واجهوا فريق مميز .

واضاف انه من الجيد فوزهم في مبارياتها الودية الثلاثة التي خاضوها ضد العراق وكرواتيا وبوروندي قبل خوضهم البطولة .

وستلعب تونس في النهائيات ضمن المجموعة الخامسة الى جانب منتخبات مالي وانغولا وموريتانيا.