اعرب عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي تويتر ورياضيين عن استيائهم الشديد من الطريقة التي انتهت بها مباراة منتخبي ​فرنسا​ و​نيجيريا​ في ​كاس العالم للسيدات​، حيث قامت حكم اللقاء باعاد ركلة الجزاء التي حصلت عليها فرنسا ونجحت حارسة منتخب نيجيريا في التصدي لها بعد تقدمها لخطوة الى الامام، حيث كتبت لاعبة منتخب اميركا السابقة هوب سولو :" لقد خاضت نيجيريا معركة قوية، انا حزينة لانتهاء المباراة بهذه الطريقة المثيرة للجدل واستعمال تقنية الفيديو بطريقة غير مرضية "، بينما اشارت الرياضية سيدني ليروكس دواير الى انه على من يستعمل تقنية الفيديو ان يهدأ، من جهته اعتبر الصحافي في قناة bbc جون بينيت ان اعادة ركلة الجزاء كان غير عادلاً، وان حراس المرمى يخرجون من مرماهم بشكل دائم، متسائلاً عن سبب معاقبة نيجريا لاسباب ضعيفة.