أفادت صحيفة دايلي مايل البريطانية أن المدرب فرانك ​لامبارد​ سيتولى تدريب ​تشيلسي​ في الأيام المقبلة بعد أن أعلمه مالك البلوز رومان أبراموفيتش بأنه سيضمن بقاء لامبارد في النادي لمدة عامين على الأقل في ستامفورد بريدج.

جدير بالذكر أن مدرب تشيلسي السابق ماوريسيو ساري تولى تدريب ​يوفنتوس​ الإيطالي.

وبالنظر إلى أن تشيلسي محظور من إجراء الانتقالات، فهذا يعني أن لامبارد سيبقى بالتأكيد خلال مواسم 2019-2020 و2020-2021.

وسيحتاج البلوز إلى دفع تعويض كبير إلى نادي ديربي للحصول على لامبارد، وسيستخدم الأموال التي يتلقاها التعويض الخاص به من يوفنتوس.