اعترف قائد ​منتخب الارجنتين​، ​ليونيل ميسي​، بأن فريقه يشعر بالمرارة وخيبة الامل بعد الخسارة بنتيجة 0-2 امام ​منتخب كولومبيا​ في مباراتهما الافتتاحية في ​كوبا أميركا​، على الرغم من سيطرته على الشوط الثاني.

ومنح روجير مارتينيز ودوفان زاباتا في الدقائق العشرين الأخيرة كولومبيا فوزها الأول في البطولة على الأرجنتين منذ 20 عامًا.

وقال ميسي: "في الشوط الثاني كانت لدينا فرصنا، لكننا فشلنا في استغلالها".

وقال الفائز بالكرة الذهبية خمس مرات: "لم نكن نريد أن نبدأ بهذه الطريقة، لكن الآن علينا رفع رؤوسنا والاستمرار. الآن علينا أن نفكر في باراغواي".