كعادتها في كل سنة تجتمع عائلة ​انييلي​ مالكة نادي ​يوفنتوس​ بطل ايطاليا وتقضي نهارا كاملا يتخلله لقاء رياضي في كرة القدم بين افراد العائلة واقرباءهم.

لكن لقاء هذه السنة انتهى بكارثة اثر وفاة كليمنتي فيريرو دي فانتيميليا ابن ال 52 سنة خلال المباراة حيث تعرض لذبحة قلبية ولم ينفع تدخل الاسعاف الموجودة في الملعب والتي نقلته فورا الى المشفى ولكن كل محاولات انعاشه باءت بالفشل ليفارق الحياة.

عائلة المتوفي الذي ترك خلفه زوجة و3 اولاد وافقت على وهب اعضائه للمحتاجين.