اختتم ​نادي العهد​ الموسم الفائت على المستوى المحلي بطريقة ممتازة بفوزه بلقب الدوري قبل مرحلتين على نهاية الموسم فيما في المباراة النهائية بالكاس فاز على وصيفه في الدوري نادي الانصار، ليثبت مرة جديدة انه الافضل في الدوري اللبناني لكرة القدم بعد فوزه للموسم الثالث على التوالي بالثنائية المحلية، كما حافظ على سجله بدون اي خسارة لموسمين متتاليين قبل ان يسقط امام الانصار في الجولة ما قبل الاخيرة من عمر الدوري.

وللحديث عن الفريق وما حققه تحدث امين سر نادي العهد ​محمد عاصي​ لصحيفة "السبورت" الالكترونية حيث اعتبر ان المنطق فرض نفسه في الدوري اللبناني وحسم الفريق الاصفر اللقب قبل اسبوعين على نهاية الموسم، وهو كان قادراً على انهاء الامور قبل 3 او 4 اسابيع من النهاية، واضاف ان الفريق حصد ما كان قد زرعه على مدى الموسم الماضي والمواسم السابقة لينجح بالتتويج بلقبي الدوري والكأس هذا الموسم. 

واثنى امين سر العهد على ما قدمه لاعبو واداريو الفريق الى جانب الجهاز الفني والجهد الكبير الذي بذل لتحقيق هذه النتائج، حيث قاتل الفريق على 3 جبهات نجح في حسم لقبين منها حتى الان بانتظار مباراتي الدور النصف نهائي من بطولة كاس الاتحاد الاسيوي امام نادي الوحدات على امل ان ينجح الفريق بتحقيق الحلم والوصول الى المباراة النهائية احراز اللقب.

واكد عاصي ان ادارة الفرق بذلت جهداً كبيراً خلال الفترة الماضية وعلى راسها رئيس النادي تميم سليمان الذي كان يسعى دائماً الى متابعة ادق التفاصيل مباركاً للادارة ولسليمان الفوزان اللذان تحققا حتى الان، واصفاً مسيرة النادي واعداد الجماهير التي تشجع الفريق بانهاء كرة ثلج تكبر يوماً بعد يوم، معرباً عن فخره بالجمهور الذي يكبر.

وعلى مستوى الجهاز الفني، اشار عاصي الى ان المدير الفني للفريق باسم مرمر يقوم بجهد خارق وهو نجح في قيادة الفريق الى المكان الذي ترغب بان تتواجد فيه الادارة، وهو اصبح يشرف فقط على الفئات العمرية بعد ان كان ممسكاً بها بشكل كامل بهدف التركيز على الفريق الاول والعمل الجبار الذي يقوم بها، وهو الذي خاض غمار جميع الفئات كلاعب، مدرب للفئات العمرية، مساعد مدرب ومدرب كما نجح بالمحافظة على سجله نظيف بدون خسارة في 3 مواسم.

على مستوى كاس الاتحاد الاسيوي، اعتبر عاصي انه من حق فريقه ان يطمح كما يحق لاي فريق ان يطمح وانه لدى الفريق مباراة في الاردن منتصف حزيران امام نادي الوحدات سيسعى خلالها الى تحقيق افضل نتيجة قبل ان يعود ليلعب في بيروت مباراة الاياب، لافتاً الى ان الامور تسير حالياً في الاتجاه الصحيح وان الفريق يأمل في تحقيق انجاز جديد للعائلة العهداوية المؤلفة من " الجمهور، الادارة واللاعبين ".