بعد اقتحامها ملعب نهائي دوري ابطال اوروبا بين ​ليفربول​ و​توتنهام​ الانكليزيين أعلنت الممثلة وعارضة الأزياء الأميركية كينسي وولانسكي نيتها تكرار فعلتها رغم فرض غرامة مالية عليها.

الاتحاد الاوروبي فرض غرامة مالية قدرها 15 ألف يورو على وولانسكي وكشفت الشقراء الجميلة أنها تخطط لتكرار ما فعلته لتحقيق مزيد من الشهرة والمال.

 

 

وتحدثت كينسي وولانسكي  لصحيفة "ذا صن"  وقالت: "اخطط لكسب ما يكفي من المال لانني سأترك عملي في عرض الأزياء. لقد تجاوز عدد متابعي صفحتي في إنستغرام مليوني متابع بعد دخولي الملعب".

وأضافت: "لا أعتقد أن ذلك يضر أحدا".