حقق المنتخب ​البرتغال​ي لكرة القدم بقيادة الدون كريستيانو رونالدو لقب النسخة الاولى من دوري الامم الاوروبية التي استضافت البرتغال مباريات دوري النصف نهائي والنهائي بعد فوزها في المباراة النهائية على منتخب هولندا بنتيجة 1 - 0 . واوجه المنتخب البرتغالي نظيره السويسري في نصف النهائي وفاز عليه 3 - 1 بهاتريك رونالدو بينما تخطت هولندا منافستها انكلترا بنتيجة 3 - 1 بعد وقت اضافي . اما المباراة النهائية فحسمتها البرتغال بهدف غويديس ليحرز بطل اوروبا لقب دوري الامم الاوروبية في نسخته الاولى. 

هذا الفوز لم يمنح البرتغال فرصة المشاركة في ​يورو 2020​ من دون المرور بالتصفيات وقد القى موقع ليكيب الفرنسي الضوء على هذا الموضوع في مقال خاص فيما يلي ترجمته.

 

 

البرتغال حاملة لقب يورو 2016 في فرنسا بعد فوزها بالنهائي على اصحاب الارض بهدف ايدير في الوقت القاتل سيكون عليها ان تحتل احد المركزين الاول او الثاني في مجموعتها لتضمن تواجدها في يورو 2020 ومحاولة الدفاع عن لقبها.

البرتغال تلعب حاليا في المجموعة ب وهي تعثرت في اول لقاءين مما سمح لاوكرانيا والوكسمبورغ بالابتعاد عنها في الترتيب لكن ما يشفع للسيليساو البرتغالي انه يملك لقاءات اقل وقد يستطيع ان يعود الى المنافسة على صدارة المجموعة. ولكن في حال عدم توفيق رفاق رونالدو بالحصول على المركزين الاول او الثاني في المجموعة فقد يمنحهم لقب دوري الامم الاوروبية فرصة اللعب في الباراج المؤهل لليورو وليس اللعب مباشرة في النهائيات.

لكن هذا الامر ينطبق ايضا على الفرق الاربعة التي وصلت الى النصف نهائي وهي انكلترا وسويسرا وهولندا. فالمنتخبات التي تحل في المراكز الاولى والثانية في المجموعات العشر ستتاهل مباشرة الى يورو 2020 ويبقى اربعة فرق ستشارك في البطولة التي ستضم 24 منتخبا وستحدد عبر الباراج الذي سيجرى في اذار 2020 لتحديد هوية المنتخبات المتاهلة الى اليورو وهذا الباراج سيضمن تواجد المنتخبات الكبيرة في البطولة كما سيمنح الفرصة لصغار القارة بالتواجد بالبطولة الكبرى والتي كانت احتكار لهم فقط.