كشفت العارضة الروسية، ​كينسي وولانسكي​ Kinsey Wolanski، أن عددا من لاعبي ​ليفربول​، عمدوا على التواصل معها عبر وسائل التواصل الإجتماعي، بعد حادثة إقتحامها ملعب المباراة النهائية ل​دوري أبطال أوروبا​ بين ليفربول وتوتنهام في الثاني من شهر حزيران الماضي. 

وفي تصريحات لصحيفة صن الإنكليزية، قالت وولانسكي :" لا أريد كشف أسماء، لكن البعض من لاعبي ليفربول تواصل معي عبر رسائل وصلتني وهي عبارة عن رسائل غزل وأخرى حميمة، لكني لم أقم حتّى بزيارة حسابهم الخاص ولم أجب عليهم لأني في علاقة حب ".