كشفت وكالة الانباء الاسبانية، من مصادر داخل نادي ​برشلونة​ الاسبانية، أنه لم يُتخذ القرار بعد بشأن مستقبل مدرب الفريق ارنستو ​فالفيردي​، نافيتاً ما نُشر عن إقالة المدرب "بشكل فوري".

وكانت تقارير رياضية تؤكد "الإقالة الفورية" لفالفيردي، الا ان مصدر رسمي من داخل النادي الكتالوني أكد أن القرارات بشأن خطط الموسم الجديد، لا تزال ضمن إطار المناقشات في مجلس الإدارة.

وأصبح مستقبل فالفيردي مهددا داخل البلوغرانا بعد خسارة نهائي ​كأس الملك​ على يد ​فالنسيا​ 1-2 وتوديع دوري أبطال أوروبا على يد ليفربول من الدور نصف النهائي.

وكان فالفيردي قد وصل لتدريب برشلونة في آيار 2017 خلفا للويس إنريكي.