في مثل هذا اليوم من عام 2014، تمكن نادي ​ريال مدريد​ الإسباني من الفوز بلقبه العاشر في ​دوري ابطال اوروبا​ بطريقة دراماتيكية امام ​اتلتيكو مدريد​ في لشبونة.

وسجل انذاك المدافع ​سيرجيو راموس​ هدف التعادل للملكي في الوقت القاتل ليلعب الفريقان شوطين اضافيين ويضيف الميرينغي ثلاثة اهداف لينتهي اللقاء 4-1.

وتحدث راموس عن هذه المناسبة قائلا: "لقد كان اهم هدف في مسيرتي، لكل ما يمثله، ليس فقط لي انا، بل لعالم كرة القدم وللفريق."

وتابع: "لقد حلمت بأن تكون الكرة العرضية مناسبة كي ادخلها الشباك وهذا ما حصل، كان عليها ان تدخل."