اشار مدرب نادي ​توتنهام​ الانكليزي ​ماوريسيو بوتشيتينو​ ان العامل المعنوي سيكون حاسما وأهم حتى من الخططي، وذلك خلال نهائي دوري الأبطال، الذي يواجه فيه ​ليفربول​.

ونشر موقع سكاي سبورت تصريحات بوتشيتينو التي اتت على الشكل التالي: "يتوقع الجميع معركة خططية، لكن الفصل سيكون من ناحية الجوانب المعنوية".

وأضاف: "ليفربول هو الأوفر حظا لأنه لعب نهائي العام الماضي، ولأنه قاتل حتى النهاية مع مانشستر سيتي ولأنه بذل جهودا كبيرا على مدار الأعوام الأخيرة من أجل التتويج بالبريميير ليغ أو التشامبيونزليغ، لكننا موجودون هنا لعوامل خاصة، لم يتوقع أحد أن يبلغ توتنهام النهائي وهذا ما يجعل الأمر رائعا ونستمتع به بصورة مختلفة، النهائيات تلعب للفوز بها لا للاستمتاع بها، هذا صحيح، ونحن مستعدون للفوز بها".