بعد ان اعلن نادي ​يوفنتوس​ بطل ايطاليا رحيل مدربه ماسيميليانو ​اليغري​ نهاية الموسم الحالي بدات الاسماء تنهال في سماء الكرة العالمية لتحديد خليفة اليغري.

البعض رشح ​غوارديولا​ واخرون رشحوا ​بوتشتينو​ ولكن مع تاكد السيدة العجوزان هذين الاسمين ليسا متاحين لجا الى الخيار الثالث وهو مدرب نادي ​تشيلسي​ الانكليزي الحالي الايطالي ماوريسيو ساري مدرب نابولي السابق.

وذكرت صحيفة إكسبريس البريطانية أن يوفنتوس بدأ محادثاته مع ماوريسيو ساري الذي يبدو انه سيترك البريمرليغ بعد موسم صعب مع البلوز رغم التاهل الى نهائي الدوري الاوروبي وحلوله ثالثا في الدوري وضمان مشاركته في دوري الابطال الموسم المقبل.